العائلات المغاربية وبرنامج التربية الجنسية في مدارس كيبيك

تُقدّم الدروس المتعلقة بالتربية الجنسية في مقاطعة كيبيك من الصف التحضيري إلى الثانوي  بمعدّل 5 إلى 15 ساعة في السنة - iStock

Share

تنظم جمعية جذور Racines  التي تعنى بإدماج العائلات المغاربية في المجتمع الكيبيكي يوم الأحد المقبل 10 فبراير شباط محاضرة حول برنامج التربية الجنسية الذي بدأ تدريسه في مدارس كيبيك مع بداية العام الدراسي الحالي.

وتُقدّم الدروس المتعلقة بالتربية الجنسية من الصف التحضيري إلى الثانوي  بمعدّل 5 إلى 15 ساعة في السنة.

ويقول ضيفي اليوم، محمد برهون وهو ومؤسس ورئيس جمعية جذور : " بما أن برنامج التربية الجنسية أصبح ساري المفعول، ارتأى مسؤولو جمعيتنا تنظيم هذه المحاضرة للتعريف بمكوّناته وإعطاء نصائح للأولياء تتعلّق بكيفية التعامل مع أبنائهم بخصوص دروس التربية الجنسية التي يتلقونها في المدرسة." ويقدّم المحاضرة كل من الدكتورة في علم النفس سامية مختول وعالم الاجتماع محمد لطفي.

وذكّر محمّد برهون أن المعارضة الي واجهها البرنامج لم تقتصر على العائلات المغاربية فقط إذ أنّ جاليات أخرى عارضته أيضا. ويقول إنّه من بين الأمور التي يمكن أن يعاب عليها برنامج التربية الجنسية " هو عدم إشراك العائلات في إعداده."

ووجّه كلمة للجالية المغاربية أكّد فيها أن البرنامج ليس سلبيا في حدّ ذاته. وحذّرها من الاعتقاد بأن أطفالها لا يعرفون شيئا عن الجنس لصغر سنّهم  وذلك بسبب تفشّي الخطاب الجنسي في المجتمع الكيبيكي وفي كل أنحاء العام في عصرنا الحالي.

محمد برهون وهو ومؤسس ورئيس جمعية Racines   جذور - Facebook

محمد برهون وهو ومؤسس ورئيس جمعية Racines   جذور - Facebook

وللإشارة فإن كلّ الأطفال في مقاطعة كيبيك، بدون استثناء، ملزمون بمتابعة مقرّر التربية الجنسية.

ويصل عددهم إلى حوالي مليون طفل وشاب. وسيكيّف البرنامج وفقاً لأعمارهم. ويتطرق هذا الأخير إلى مواضيع الجنس ، وتركيب جسم الانسان، وصورة الجسد، والأدوار الاجتماعية ، والاعتداءات الجنسية  والحياة العاطفية والعلاقات الجنسية،والصور النمطية ، والأمراض المنقولة جنسيا.

وحصلت كل مدرسة في على 1.000 دولار لادخال مقرّر التربية الجنسية في العام الدراسي 2018-2019. ومن جانيه، يحصل كل مجلس مدرسي على 25.000 دولار لتدريب الأساتذة.

وتطرّقت في للمقابلة التي أجريتها مع محمّد برهون رئيس جمعية جذور إلى التحديات التي تواجه العائلات المغاربية مع دخول برنامج التربية الجنسية في المقرر المدرسي الكيبيكي. ويمكن الاستماع إلى المقابلة بالنقر على الرابط أسفله.استمعواAR_Entrevue_2-20190208-WIA20

(راديو كندا الدولي)

روابط ذات صلة :

موقع جمعية جذور على الانترنت

لحضور  المحاضرة

لا للتربية الجنسية قبل سنّ 12

Share

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بلا حدود للأسبوع المنتهي يوم الأحد في 10-02-2019
التالى الحكم بـ40 سنة على الأقلّ على منفّذ الهجوم المسلّح على مسجد كيبيك

هل تتعامل كندا مع السعودية بحكمة؟

الإستفتاءات السابقة